الجمعة، أكتوبر 17، 2008

الأعباء المتزايدة على البسطاء والفقراء





تأخذ كل الدنيا بالنظم الاقتصادية فمنهم من يتبع النظام الرأسمالى ومنهم من يتبع النظام الاشتراكى بتعدده ومنهم من يجمع بين هذا وذاك وكل النظم من وضع الانسان ومن ثم فهو ليس كتابا قدسيا لايتغير وإذا كان واضعو هذه النظم له عقل يفكر فنحن من البشر ولنا عقل يفكر ويجب ان نضع النظام الذى يتلائم مع مجتعنا وأيا كان النظام الاقتصادى فلابد أن يقوم على دعامة أساسية وهى العدالة الإجتماعية فإذا فقدها فقد النظام صلاحياته ولقد مررنا فى مصر بين عدة نظم منها النظام الرأسمالى فى عهد الملكية ثم النظامالإشتراكى ثم محاولة العودة إلى النظام الرأسمالى ولكن الحكومات المتعاقبة لمدة 35 سنة تقريبا فشلت حتى فى تطبيق النظام الرأسمالى وقالوا إرضاءا لقيادات البنك الدولى وصندوق النقد الدولى أننا وضعنا الاصلاح الشامل للاقتصاد المصرى وهى أقوال مغلوطة لأن كل حكومة تأتى تبدا من جديد ومعنى ذلك فشل الاصلاح وترتيب أعباء ضريبية متضخمة وزيادات فى الاسعار متضخمة يتحملها جميعا المواطنين البسطاء والفقارء..وهذه الاعباء ممثلة فى ضرائب الدخل التى خفضت الحد الاقصى وهذا فى صالح الاغنياء ولم تخفض او تعفى الشريحة الاولى والتى تهم البسطاء وفى قانون الضرائب العقارية اتبع اسلوبا يعتمد على القيمة السوقية بدلا من القيمة الدفترية وألغى إعفاءا قائما يهم البسطاء يعتمد على إعفاء المساكن غير الفاخرة وفى اسعار السلع والخدمات ترفع كل جهة اسعارها بدون رقيب مثل استهلاك سلعة الطاقة الكهربائية للمنازل ومثل استهلاك لسلعة المياه وحتى مجال الخدمات والرسوم المحلية بأنواعهاالمختلفة وفى مجال السلع الاساسية من ارز وزيت ولحوم وأسماك وبقوليات يتحكم تجار الجملة فى اسعارها مع العلم ان نظام السوق يحدد ثمن السلعة بالطلب وبالعرض وليس بالتخزين لشح السلعة ورفع ثمنها وليس بالاحتكار فى السلع الاساسية وفى سلع رأسمالية كالحديد والاسمنت وكل هذا يؤدى بالضرورة إلى توقف الدورة الاقتصادية لان ارتفاع اسعار الحديد كمثال او الاسمنت يؤدى الى الامتناع عن البناء وبالتالى تزداد بطالة العاملين فى هذ المجال وينعكس هذا على قلة مشترياتهم من عوائد عملهم فى هذا القطاع وفاتت الحكومات المتعاقبة ان اى إصلاح اقتصادى له تكلفة ودائما يتحملها القادرون فما حالالسوبر رجال أعمال وفتها أيضا أن نظام السوق مبنى على السوق التنافسية وليست السوق الاحتكارية وان الاحتكار مجرم تماما فى الدول الرأسمالية النموذج كأمريكا وانجلترا وان الاقتصد الرأسمالى يخالطه المال العام بقوة فبعض الصناعات الثقيلة فى أيدى الدولة مثل السكك الحددية والمطارات صناعة وتشغيلا وأن هناك ضمانات كافية وعادلة لمن يتعطل عن العمل والنظام الضرائبى تصاعدى بينما عندنا تنازلى بمعنى ان الواقع يقرر ان جميع الاعباء يتحملها المواطن البسيط لان هذه الدول وضعت ضوابط للحماية من توحش الرأسمالية ومع ذلك

فالنموذج الغربى يترنح بين فترة واخرى..بينما المخططون والمنفذون عندنا ملكيين أكثر من الملك ودائما عندنا يتم سداد عجز الموازنة بفرض ضرائب جديدة ورفع اسعار سلع اساسية ...بطريقة لاتفرق بين المترف والمرهق وحتى العوائد المتوقعة من ممارسة العمل بأنواعه المختلفة كرست لصالح الاغنياء فكل اولادهم فى مواقع عمل ممتازة وبمرتبات خيالية بينما ابناء الطبقة الفقيرة وهى تشمل هى وماتحتها لايجدون العوائد االلازمة لمواجهة متطلبات الحياة الاساسية فما بالك بحمل الاعباء الثقيل الذى ذكرته واولادهم لايجدون العمل وإن وجدوه فهو دائما فى مجال الاعمال الدنيا...والامور كثيرة وكثيرة التى تدعةنا لمناقشة قضية تضخم الاعباء على البسطاء والفقراء..خاصة ان جهاز حماية المستهلك يقصر حمايته على عيوب السلعة وليس سعرها ولايتعدى حدود السلع فقط..بينما الوظيفة أكثر عمقا من سلعة وغنما هى حماية المستهلك من إرتفاع الاسعار ومن الغش فى السلع ومن توفير العدالة بين المواطنين ومن مراقبة القوانين الصادرة من الجهات التشريعية والقرارات الصادرة من السلطات الحكومية التى تشكل أو قد تشكل أعباءا جديد او حالية على المواطنين البسطاء بمعنى حماية حقوق الانسان فى كل المجالات وهذا هو تصورى لدور جهاز حماية المستهلك...وأختم إقتراحى بقولى كفاية أعباء على المواطنين البسطاء كفاية أعباء بكل أنواعها وأعيدوا النظر فى القوانين الصادرة والقرارات الصادرة وعدلوها لصالح البسطاء وناقشوا هذا الاقتراح وتبنوا القصية التى يتكلم عنها وشكلوا رأيا عاما لصالحها

ناجى عبدالسلام السنباطى

رئيس تحرير مجلة صوت السرو

مدينة السرو/دمياط/مصر



ليست هناك تعليقات:

أرشيف المدونة الإلكترونية

من أنا

صورتي

بسم الله الرحمن الرحيم

تعريف بالباحث

الاسم   : ناجي عبد السلام السنباطي

السن   :       61 سنة                       تاريخ الميلاد : 23/11/1948م

الجنسية : مصري

أولا : بيان المؤهلات

1- بكالوريوس التجارة ، شعبة المحاسبة دور مايو 1971م جامعة الاسكندرية بتقدير جيد

2- دبلوم الدراسات العليا " إعلام " قسم صحافة ، جامعة القاهرة بتقدير " جيدا جدا مع مرتبة الشرف دور مايو 1985 " الأول علي الدفعة والأول طوال مدة الدراسة".

3-ماجستير بالمراسلة عن طريق شبكة الويب في الصحافة من جامعة أليمادا الأمريكية عام 2006م

ثانيا : بيان بالخبرة          المدة الإجمالية 32 سنة في الصحافة " عمل إضافي وهواية ".

1- صحفي بمصر والكويت في المدة من ( 1978 م حتى 2010 )

2- رئيس تحرير مجلة صوت السرو المطبوعة والإلكترونية من ( 1983 حتى 2010 ) مجلة غير دورية تصدر بدمياط عن مركز شباب مدينة السرو.

3- عضو هيئة خريجي الصحافة منذ 1985م       4- عضو الهيئة الإدارية لاتحاد المدونين العرب.

5- مؤسس ورئيس اتحاد صحفي الانترنت.

أهم الأعمال : في مجال الأدب

مؤلفات منشورة :

1- نظرات أحباب :( 130 صفحة ) في القصة وفي المسرحية وفي الشعر صدر بدولة الكويت عام 1980م

2- بحر الأحـزان : ( مجموعة قصصية ) صدر بدولة الكويت في عام 1981 م.

3- لا تلموني :    ( ديون شعر ) صدر بدولة الكويت في 1981 م.

في مجال المحاسبة و المراجعة

1- دليل مراجع الحاسبات / صدر في دولة الكويت 1981م

2- دليل حسابات المقاولات( اقتصاديات المقاولات ) صدر في مصر عام 1983 رسالة لم تسجل (310 صفحة من القطع الكبير ) صدر في طبعة محدودة ، وزعت باليد (  دراسة نظرية وتطبيقية عن مشاكل قطاع المقاولات ،مع التركيز علي نطاق الحسابات ، رشح لجائزة الدولة التشجيعية ، في المالية العامة عنه عام 1984م )

مؤلفات غير منشورة   طباعيا ومنشورة إلكترونيا.    

في مجال الأدب

1- ذكريات الأرض والحرب ( مجموعة قصصية ) ، كتبت في المدة من 1980 وحتى تاريخه. (انظر بند 6 ثالثا صـ2 ).

2- سبع الليالي ،رواية كتب الجزء الأول سنة 1984 ( 90 صفحة) وكتب الجزء الثانـي سنة 1987 ( 165 صفحة). تحكى عن الفترة الممتدة منذ بداية هذا القرن وحتى عام 1987 ، بكل بأبطلها أو بزمنها أو بمكانها من أحداث موضوعات.

 

في مجال الإعـلام

1- تطور الفنون الصحفية دراسة مقارنة مع التطبيق علي الصحافة الفنية في مصر وفي الكويت    كتبت عام 1985 ، رسالة لم تسجل.

2- الحديث الصحفي دراسة مقارنة مع التطبيق علي الصحافة الفنية ، في مصر وفي لبنان ( 230 صفحة ) عام 1986 ، دراسة في تحليل المضمون ، رسالة لم تسجل.

3- الصحافة المطبوعة والالكترونية ، دراسة مقارنة.

4- المعالجة الصحفية لقضية المخدرات ( 130صفحة) كتبت عام 1986 رسالة لم تسجل

5- الاتصال الوسيط ( التليفون ) : بحث تطبيقي صغير كتب في عام 1985

6- تاريخ اليونسكو       : بحث صغير كتب في عام 1985

7- مفهوم الرأي العام / الأفكار المستحدثة / الدعاية النازية / بحوث صغيرة عام 84/85

8- الخريطة الإعلامية والسياسية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية في السبعينات بحث صغير 1986

9- عرض ملخص لأمهات الكتب في مجال مناهج البحث العلمي والإعلامي ( أكثر من 2000 صفحة)

  ( لخص كل كتاب علي حدة ، في مجموع صفحات للجميع " 100 صفحة " – كتب في عام 1986م )

ثالثا : مسرحيات وملفات أخرى

1- آدم وحواء والشيطان ( الضلع الناقص من آدم : حواء من ضلع آدم / كتبت عام 1979م ، مسرحية من ثلاث فصول /  منشورة في كتاب نظرات أحباب / الصادر عام 1980 باللغة العربية )

2-عقد عمل مسرحية ذات الفصل الواحد ( كتبت عام 81 ) عن قصة صدرت لنفس المؤلف عام 1980 – ضمن كتاب نظرات أحباب المذكور  بالعامية المصرية.

3- أوبريت النعيم العائم / عن فكرة لتوفيق الحكيم ، الكاتب المصري الكبير: كمسابقة عن طريق مجلة الكواكب المصرية – دار الهلال – كتبت 1985 – وأصبح عملا خاص بي " الجزء الخاص بي 90 صفحة بالعامية المصرية

4- تمثيليات صغيرة " الديك الرومي باللغة العربية والعامية – أنت مين بالعامية.

5- مغامرات محجوب ... رواية تليفزيونية في حلقات أكبر 200 صفحة النسخة الأصلية موجودة منذ عام 1981 بدار المعارف " مجلة أكتوبر بمصر " كتبت عام 1979 ونوهنا عنها بكتب الصادرة 80/1981 بالكويت وعرضت علي بعض المخرجين بالكويت ، ولا توجد نسخة أخرى ، ورفضت الدار رد هذه النسخة أو نشرها بدون أي سبب ( ومسلمة في سجلات دار المعارف – مجلة أكتوبر 1981 ).

6- ذكريات الأرض والحرب تتكون من القصص التالية في المدة من 1980 وحتى الآن.

1- ذكريات الأرض والحرب / قصة طويلة " رواية قصيرة " تسجيلية عن حرب أكتوبر 73

2- ذكريات حرامي أو قل لي يا أستاذ شفيق من يسرق الكحل من العين / كتبت عام 1981 عن سرقة الافكار مقارنة بالجرائم المعروفة.

3- الديك الرومي  4- أنت مين  5- الخزانة  6- طيبون  7- متجاوز يا سيدي 8-اللاعب 9- صاحبة القصر العالي 10- صندوق من ذهب  11- المأزق 12- عقد عمل  (الحصان ، الرجل ، المرأة – الماسة – حديقة الحيوان – أصول التابور – الظالم والمظلوم )

رابعا : علم النفس / بحث  عن المراهقة : إعداد الباحث 60 صفحة / كتب عام 1992

خامسا : خبرات أخرى      1971 حتى 2008م

1- محاسب قانوني " س.م.م 3278 – مكتب خاص اعتبار من 83 حتى 2008م

2- مفتش بالجهاز المركزي للمحاسبات مصر والكويت في المدة من 1972 وحتى 1982

3- مدير مالي وإداري في المدة من يوليو 1982 وحتى نوفمبر 1983

4- محاسب بشركة النصر للبترول 1971 وحتى 1972 ( إلمام بالحاسب الآلي عضو منسب بجمعية المحاسبين والمراجعين الكويتية ، لاعب كرم قدم سابقا ، رئيس شرف مركز شباب الشباب)

تحت الإعـداد : تطور الرقابة المحاسبية في العالم العربي دراسة مقارنة.